4 أجسام غامضة رصدت في أعماق الفضاء لا تشبه أي اكتشاف فلكي على الإطلاق!    الكعبي يوصي بإيقاف قرار تجديد تراخيص الهاتف النقال    صالح يؤكد أهمية دعم المنتوج المحلي وتشجيع الفلاحين    منظمة الصحة العالمية تعدل دليلها الإرشادي حول فيروس كورونا وطرق انتقاله    السليمانية تستأنف الدوام الرسمي ابتداءً من الأسبوع المقبل    اللجنة العليا للصحة والسلامة تصدر تعليمات السفر من وإلى العراق    منفذ طريبيل يحصي إيراداته المالية لشهر حزيران    التعليم تحدد موعد بدء امتحانات المعادلة لطلبة المجموعة الطبية    الخارجية تعلن تسيير رحلة لإعادة 158 عراقياً من مصر    رئيس الجمهورية يؤكد أهمية دعم سيادة العراق ووقف الخروقات التركية   

تـقـاریــر و دراســات 


"خرافات" شائعة عن النوم قد تسبب ضررا صحيا

المصدر: RT

توجد العديد من الدراسات والبحوث المتعلقة بالنوم وكيفية الحصول على ليلة نوم جيدة، لكن العديد من المعتقدات الشائعة حول النوم الجيد قد تكون خاطئة، وضررها أكثر من نفعها.

وخلال دراسة جديدة، جمع فريق من الباحثين أكثر "خرافات" النوم شيوعا، وطلبوا من الخبراء في علم النوم ترتيبها على أساس عدم صحتها، وإلى أي مدى قد يكون اتباعها ضارا بالصحة.

وقال الخبراء في الدراسة، إن أسوأ الخرافات هي أن "النعاس في أي مكان وزمان دليل على نظام نوم صحي"، موضحين أن ذلك في الواقع يدل أكثر على حرمان مزمن من النوم، كما أن الإحساس بالنعاس الشديد خلال النهار قد يكون من الأعراض الرئيسة لحالة مرضية تتمثل في انقطاع النفس الانسدادي.

في المقابل، أيد الخبراء الاعتقاد بأن الحرمان من النوم لليلة واحدة لن يسبب على الأرجح تبعات سلبية مستمرة على الصحة.

وأشارت ريبيكا روبنز، من كلية الطب بجامعة نيويورك، وكبيرة الباحثين في الدراسة: "رغم الإدراك المتزايد لأهمية النوم إلا أن هناك خرافات أو معتقدات متبعة بين الناس رغم وجود أدلة بحثية على أنها خطأ".

كما كشف الخبراء أن أسوأ خرافة تتعلق بالنوم هي أنه "لا يهم متى تنام خلال اليوم". وقالوا إن أبحاثا عن الذين يعملون في نوبات ليلية تشير إلى أن تراجع جودة النوم مرتبط بزيادة خطر الإصابة بالاكتئاب وداء السكري والسرطان.

أما خرافة "الاستلقاء في الفراش بأعين مغلقة يكاد يكون بنفس فائدة النوم" أو "إذا كنت لا تستطيع النوم فمن الأفضل أن تبقى في الفراش وتحاول العودة للنوم"، فيقول الخبراء إن النشاط الإدراكي يختلف تماما بين النوم والاستلقاء بعينين مغلقتين، مشددين على ضرورة مغادرة الفراش عند عدم القدرة على النوم، والعودة إليه عند التعب.

ونفى الخبراء الفكر السائد بتفضيل النوم في غرفة دافئة، وأوصوا بأن تتراوح درجة الحرارة بين 18 و21 درجة مئوية.

وأكد الخبراء أيضا أن تذكر الأحلام لا يعني بالضرورة نوما جيدا، وأن النوم مع حيوان أليف لا يحسن جودة النوم دائما رغم أنه يبعث على الراحة.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني