عمليات الفرات الأوسط تعلن نجاح خطة الزيارة الشعبانية    القبض على متهم بحوزته مواد طبية وأدوية غير مرخصة في نينوى    الخارجية النيابية: الدول التي لم تتفق فيما بينها اجتمعت ببغداد    اخماد حريق نشب في الجامعة التكنولوجية واسعاف خمس طالبات    توقيف مفرزة الـFPS بمستشفى الفيحاء إثر مقتل إمرأة بردهة الاطفال    قيادة شرطة البصرة تتوعد الضباط المخالفين في الدكة العشائرية    القبض على منتحل صفة جهاز استخباري لإبتزاز المواطنين في نينوى    بحضور صالح والحلبوسي..عبد المهدي لرؤساء برلمانات دول الجوار: العراق نقطة التقاء الاشقاء    رئيس الجمهورية يعلق على قمة برلمانات دول الجوار    الحلبوسي بقمة بغداد: لم يعد العراق قلقاً من المحاور والإنحياز لأحد   

أخـبــار اقـتصـاديــة 


البندورة الأردنية تنتظر على الحدود موسم الطماطة البصرية

المصدر: الفرات نيوز

قال رئيس جمعية الاتحاد التعاونية لمصدري المنتجات الزراعية الأردنية سليمان الحياري، أن الحكومة العراقية وافقت على منح المستوردين العراقيين رخص استيراد الخضار والفواكه من الأردن عن طريق معبر طريبيل ابتداءً من الخامس عشر من شهر شباط الحالي.

واوضح ان المستوردين العراقيين أبلغوا الجمعية، نهاية الاسبوع الماضي، بموافقة الحكومة العراقية على السماح باستيراد الخضار والفواكه الأردنية اعتباراً من الخامس عشر من شهر شباط الحالي.
وقال ان موسم البندورة قارب على الانتهاء في مدينة البصرة في العراق، مبينا ان منتج البندورة سيكون هو الاساسي في عملية التصدير في هذا الوقت من العام للعراق.
واشار ان بدء عملية التصدير للجانب العراقي تأتي بتزامن مع القرار العراقي القاضي بإدراج المنتجات الزراعية ضمن قائمة إعفاء السلع الأردنية من الرسوم الجمركية، حيث أن هذا القرار سينعش الصادرات الأردنية في السوق العراقية الذي يعد حيوياً ومهماً جداً للأردن.
واضاف ان القرار سيساهم في زيادة التبادل التجاري بشكل أوسع بين البلدين، على نحو يفضي إلى انتعاش القطاع الزراعي، لاسيما وأن العروة الربيعية في الإنتاج تحل ونهاية الشهر الحالي، والتي تعد الأساس والذروة في منطقة الأغوار.
وقال الحياري أن الشاحنات الأردنية ستدخل مباشرة للسوق العراقية ومختلف محافظاتها، خلافاً لما كان الوضع عليه في السابق، حيث كانت عملية التصدير تتم عبر الأراضي الكويتية، مؤكداً أن بغداد والبصرة على وجه الخصوص من أهم الأسواق بالنسبة للأردن كونها تستهلك الكمية الأكبر من الإنتاج الزراعي.
يشار إلى أنه كان يتم تصدير 200 ألف طن سنوياً من المنتوجات الزراعية للسوق العراقية قبل الإغلاق.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني