هذه "المشكلة العويصة" للزوجين قد تتسبب بنوم كلا منهما في فراش مستقل، وربما يصل الأمر إلى حد الطلاق لو تفاقمت الخلافات، ومن دون قدرة أي منهما على التوصل إلى حل أو التنازل للآخر، ففي النهاية النوم سلطان وربما كلاهما يريدان الذهاب إلى العمل في صباح اليوم التالي، ومن دون تنغيص للنهار.

بواسطة لحاف أو غطاء سرير جديد، يوصف بأنه "لحاف ذكي"، أصبح بإمكان الأزواج الآن أن ينعموا بنوم هانئ ومريح، ومن دون خلافات أو معارك.

فهذا اللحاف الذكي يمكن التحكم بحرارته، ليس هذا فحسب، بل يمكن التحكم بحرارة كل نصف منه بصورة مستقلة، فإذا أراد الزوج على سبيل المثال حراة أقل من 20 درجة مئوية، فيمكنه التحكم في الجزء الخاص به من اللحاف ويحدد حرارته عند تلك الدرجة، وفي الوقت نفسه يمكن للزوجة أن تختار الحرارة التي تناسبها في الجزء أو النصف الخاص بها.

ويحتوي اللحاف أيضا على فتحات خاصة للحد من الرطوبة في الفراش، بحسب ما ذكرت صحيفة "ذي صن" البريطانية.

وفي الجزء البارد من اللحاف الذكي، يوجد نظام تبريد البخار ويسمح هذا النظام بخروج الماء من الجسم، وبالتالي يقلل من حرارته.

ومن الأمور الجميلة في هذا اللحاف أنه يعيد ترتيب نفسه، مستفيدا من القنوات الشبكية الصغيرة فيه لاستعادة وضعه السابق قبل النوم.

أما لماذا ينقذ بعض الأزواج فقط دون آخرين، فربما لأنه يمكن القول إن هذا اللحاف الذكي مصنوع لأولئك الذين لا يتقلبون كثيرا أثناء نومهم ولا يسحبون اللحاف نحوهم.

ذلك أن كثيرا من الأزواج يتقلبون ويتحركون ويسحبون اللحاف أو الغطاء نحوهم ما يترك الطرف الآخر إما مكشوفا أو يضطر للحاق باللحاف في محاولة البقاء تحت الغطاء.

وبالتالي ربما لا يكون اللحاف ذكيا بما يكفي للحل مشكلة هذا النوع من الأزواج، فضلا عن سعره الذي لم يعلن بعد، والذي من المؤكد لن يكون في متناول جميع الأزواج.