هذا ما يفعله تناول 60 غراماً من اللوز يومياً بجسمك !    وزير الخارجية السوري يبدأ زيارة إلى الصين    "حماس" تدعو إلى الاشتباك مع الجيش الإسرائيلي احتجاجا على "مؤتمر البحرين"    الكرملين يدعو لانتظار بيانات مؤكدة قبل تقييم حادثة خليج عمان    أردوغان: توريد أنظمة "إس-400" إلى تركيا قد يبدأ في النصف الأول من الشهر القادم    أولى مفاجآت كوبا أميركا.. الأرجنتين تسقط أمام كولومبيا    ميسي وصلاح وآخرون.. الأرقام تحدد "أغلى تشكيلة" في العالم    الدفاع النيابية: غالبية الشركات الأمنية في العراق تعمل لمخابرات دول معادية    منتخب شباب الصالات يخسر أمام اندونيسيا ويتأهل لربع نهائي بطولة آسيا    ريال مدريد يبدأ "المذبحة المرتقبة"   

أخـبـار الـعــراق 


المالكي ينتقد المعترضين على اعتقال المسلحين ويدعو لمراجعة دمج الصحوات

المصدر: السومرية نيوز

انتقد رئيس الحكومة المنتهية ولايته نوري المالكي، الاثنين، الاعتراضات التي أبداها بعض الساسة العراقيين على حملات الاعتقال ضد المجاميع المسلحة، فيما أكد أن موضوع دمج الصحوات بالأجهزة الأمنية بحاجة إلى مراجعة.

وقال المالكي في كلمة له خلال حضوره اجتماع الهيئة العليا للمصالحة الوطنية وحضرته "السومرية نيوز"، إن "بعض الساسة العراقيين، الذين لم يسمهم، يعترضون دائما على عمليات الاعتقال التي تنفذها الأجهزة الأمنية ضد المجاميع الإرهابية"، متسائلا باستغراب "هل من المفترض أن تترك الأجهزة الأمنية الإرهابيين طلقاء ويقتلون الأبرياء من الشعب العراقي؟".

وكان عدد من السياسيين العراقيين طالبوا الحكومة العراقية المنتهية ولايتها بإيقاف عمليات الاعتقال العشوائي التي تقوم بها في بعض المناطق، فيما أكدت الحكومة أن هذه الاعتقالات تتم وفق مذكرات قضائية لأشخاص مطلوبين، كما أن هناك مطالبات من قبل كيانات سياسية بالإفراج أو إصدار عفو عن بعض الأشخاص المحكومين بالإعدام الذين أدينوا بقتل المئات من المدنيين إبان فترة العنف الطائفي التي شهدها العراق خلال عامي 2006، 2007.

وفي موضوع آخر أكد المالكي أن "دمج الصحوات بالأجهزة الأمنية أمر جيد، لكنه يحتاج إلى مراجعة مستمرة"، داعيا إلى تمديد فترة دمج الصحوات والتي قال إن "البعض طالب أن تكون بعد الانتخابات وأنا أقول بتمديدها إلى فترة أطول".

كما دعا رئيس الحكومة المنتهية ولايته الى الاستفادة من عناصر الصحوات في الجهد الاستخباري "نظرا لمعرفتهم بالخلايا الإرهابية"، متعهدا بـ"الوقوف إلى جانب أبناء العراق ( الصحوات) بكل ما نستطيع، فلو لم يكونوا صادقين لما استهدفتهم المجاميع الإرهابية "، بحسب تعبيره.

وكان رئيس مجلس النواب العراقي أياد السامرائي قال في حديث لـ"السومرية نيوز" في الثالث من شهر شباط الماضي، إن "دمج عناصر الصحوات في الأجهزة الأمنية خارج مناطقهم الأصلية، فضلا عن تعيين بعضهم في مناصب مدنية لا تتناسب مع إمكاناتهم أدى إلى ارتفاع معدل أعمال العنف في بعض المحافظات"، مطالبا "الحكومة بإعادة عناصر الصحوات إلى مناطقهم الأصلية لمنع تدهور الأوضاع الأمنية في تلك المحافظات".

يذكر أن العاصمة بغداد شهدت خلال الأسبوع الماضي تصعيدا أمنيا لافتا إذ قتل وجرح نحو 191 شخصا في سبعة تفجيرات، يوم الثلاثاء الماضي، المصادف الخامس من شهر نيسان الحالي، استهدف أغلبها مبان سكنية، في مناطق متفرقة من العاصمة بغداد، كما شهدت بغداد يوم الأحد الماضي المصادف الثالث من شهر نيسان الحالي ثلاثة تفجيرات انتحارية بسيارات مفخخة استهدفت، بحسب ما أعلنته قيادة عمليات بغداد، مقرات البعثات الدبلوماسية السورية والألمانية والمصرية والإيرانية، وأسفرت عن مقتل 20 شخصا وإصابة 253 آخرين.

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني