امريكا وكعادتها تتخلى عن حلفائها
وكالة انباء براثا
2020/03/25

▪ إياد الإمارة :

◼امريكا كاذبة نحن نعلم ذلك علم يقين، ديمقراطيتها مزيفة تحكمها دوائر الصهيونية، وإدعائها الإنسانية خداع وتضليل..

أكثر من مرة تتخلى هذه الدائرة الشيطانية عن حلفائها وترمي بهم إلى المهاوي غير مكترثة بالعهود والمواثيق التي تقطعها مع مَن تتحالف، التجارب كثيرة في عالمينا العربي والإسلامي وفي كل مناطق العالم التي دنسها الوجود الأمريكي بوحشيته.

امريكا لا تؤمن إلا بمصالحها فقط والجزء الأهم من مصالحها الصهيونية بكل عنصريتها وإرهابها وقبحها، وكل مَن يرى غير ذلك فهو واهم وواهم جداً أو إنه يتحدث لمصلحة ما أو خوفاً من شيء ما.

لقد تابعنا أخبار مساعدات الصين وروسيا لكل دول العالم التي يجتاحها فيروس كورونا في إيران والعراق وإيطاليا وبقية دول العالم تقدمان العون العلمي ومعه آلاف الأطنان من المعدات والأدوية، في حين لم نسمع عن مساعدات أمريكية في هذا الجانب لأي من اصدقائها وحلفائها وتقف وكأنها شامتة غير عابئة بآلام الناس من حولها على الإطلاق..

ليس هذا وحده الدليل على همجية الأمريكان وقبحهم وعدم إنسانيتهم من إيران هناك دليل آخر، إذ الشعب الإيراني من الشعوب المتضررة بشدة من فيروس كورونا وبحاجة ماسة للكثير من المستلزمات الطبية ونتيجة الحصار الأمريكي عليه فهو محروم من كثير من منها، وأمريكا الغاشمة تشدد الحصار على الإيرانيين، فأي إنسانية هذه؟!

امريكا الوحشية تحاول عن طريق أذنابها الأذلاء عرقلة وصول الدواء والمستلزمات الطبية للإيرانيين الذين يقاومون كورونا بصبر وشجاعة عهدناها بهم في كل "الجائحات" التي تعرضوا لها منذ إندلاع الثورة الإسلامية المباركة وإلى يومنا هذا، لم تزدهم إلا قوة وثبات يُحسب لهم دائماً..

وامريكا لا تزداد إلا حنقاً وكراهية في نفوس شعوب العالم على إختلاف ألسنتهم ودياناتهم وثقافاتهم لأنهم يكتشفون كذبها وغطرستها وعدم إنسانيتها.

أمريكا كيان وحشي غير إنساني.

[33: عدد الزيارات]

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني