كثرة الولادات القيصرية مؤشر لخلل ما
الدكتور عادل عبد المهدي
2015/07/01

تكاثرت في السنوات الاخيرة الولادات القيصرية.. ولاشك ان هذه حالة مقلقة تشير الى نقص وخلل في نظام الرعاية الصحية والامومة وشروط الحمل،

 وفي احيان كثيرة الاستغلال المادي.. فرغم الجهود المبذولة منذ سنوات، لكن ظروف الحصار والعقوبات والتخريب السابقة قد قادت الى انهيار النظام الصحي العراقي الذي كان في يوم ما من الانظمة المتقدمة في المنطقة.
لم تتكامل بعد انظمة فحص الجنين والولادة وحقوق المرأة الحامل وبروتوكولات او انظمة حمايتها ورعايتها والاخذ بيدها طيلة فترة الحمل والى حين الولادة ومرحلة ما بعد الولادة.. ليس نظرياً بل عملياً.. والبلاد بحاجة الى حملات تثقيف واسعة لتطبيق نظام الرعاية الخاصة للأخذ بيد الحامل وتشجيعها ومرافقتها في هذه المرحلة الحساسة ومراقبة حملها ومراقبة الجنين واكتشاف شتى انواع حالات الضعف والتشوه والمرض ومعالجتها بشكل مبكر. وتشير الاحصاءات ان توفير خدمات رعاية الحامل بصورة متكاملة يمكن ان يخفض معدل خطر التعرض لوفيات الامومة 17 مرة، ويخفض معدل المواليد ناقصي الوزن 3 مرات
بات كثير من الولادات يجري بعملية قيصرية.. والهدف الاساس كما يبدو ليس انقاذ الام او الجنين دائماً.. بل في بعض الاحيان قد يكون الهدف مادياً.. فكلفة العملية القيصرية تصل الى 1.6 مليون دينار في المستشفيات الخاصة، يأخذ منها الطبيب 900 الف والباقي للمستشفى.. وبالطبع ينخفض المبلغ عن ذلك بكثير في المستشفيات الحكومية بسبب مجانية المستشفيات.. بينما الولادة العادية لا تكلف مثل هذه المبالغ.. ونرى ان الخسارة الاكبر في هذه الحالة هو الحالة النفسية للام ووضع الجنين والاثار الجراحية التي تترتب لها نتائج دائمة في كل الاحوال.
لقد ادى تنشيط مراكز الصحة الاولية للنساء اثناء فترة الحمل وبعد الانجاب الى نتائج ايجابية اينما طبق.. اذ اظهر أحد تقارير وزارة الصحة بان معدل وفيات الاطفال دون الخامسة من العمر قد انخفض من 122 حالة وفاة لكل 1000 ولادة حية في عام 1999 الى 28 وفاة في عام 2011.. وانخفض معدل النساء اللواتي يتوفين اثناء الولادة وخلال فترة النفاس من 291 وفاة عام 1999 الى 25 حالة وفاة لكل 100 الف حالة في 2012.. وتشير الدراسات ان نسبة الولادات القيصرية في الكثير من البلدان هي بحدود 10-15%.. وقد اشار احد الاطباء العراقيين قبل سنوات ان طفلا عراقيا من كل ثمانية لاقوا حتفهم قبل سن الخامسة خلال عام 2005، وان نصفهم توفوا في الشهر الاول من عمرهم

[293: عدد الزيارات]

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني