سياسة المرجعية مرجعية السياسة
سامي جواد كاظم
2011/09/24

لكل انسان حق الراي بالاحداث وما يجري حوله ان كان ضمن اهتماماته ولا عجب لو اخطأ الانسان الراي ولكن العجب لمن يرى الشمس ويقول متى يغيب القمر ، وهذا لا يعني اني اخطأت الراي بل اني تحدثت عن مواقف معينة لا تقبل الجدل ولكل من يريد ان يكتب في هذا المجال فما عليه اولا الا ترك نوازعه اتجاه الاطراف التي يريد الكتابة عنها ، انا لا انكر انني اقلد مرجعية النجف المتمثلة بالسيد السيستاني واتمنى على كل من لا يتفق معي في الراي ان لا يطلق الكلام جزافا على المرجعية معتمدا على قول الطرف الاخر.
الرد على مقالي ( ولا زالت المرجعية ....) لم يكن رد مهني متين يعتمد الحقيقة والوثيقة بل انه جاء ابتر وها هي اناملي التي كتبت مقالي ترد على مزالق من رد على كلماتي .
ابدأ بالوقفات وسانتهي بموعظة الراد للمرجعية بعدم التدخل بالسياسة وموقفها ايام الطاغية ، بخصوص الوقفة الاولى والتي ذكر فيها انني لم اكن موفقا في ذكر قصة رفض السيد الحكيم لقاء ملك فيصل وانها جاءت بعد تسعة اشهر من اللقاء الاول ، اقول ان ما ذكرته مصدره كتاب الامام الحكيم تاليف عدنان ابراهيم السراج اشراف الدكتور وجيه كوثراني طبع دار الزهراء بيروت ص 208 ومصادر اخرى لا يسعنا المقام ذكرها .
الوقفة الثانية يشك الاخ الراد بان زيارات المسؤولين لم تكن استشارية لان لديهم مستشارين والعجب هل كل من لديه مستشارين لا يستشير غيرهم ؟ هل هذا قانون ام افتراض ولكل حالة مصدر فاتحفنا بالمصدر.
اما ان يتخذ السياسي هذه الزيارة دعاية انتخابية فهذا شانه وليس شان المرجعية بل ان السيد السيستاني يرفض رفع صورته حتى انه لم يدفع دينار واحد لطبع صوره وتعليقها .
طلبهم الاستشارة اثناء الزيارة هذا ما لم يستطع احد ان ينكره بما فيهم الادارة الامريكية بل ان بريمر يقول ان العقبة الوحيدة التي كانت تقف امام قراراتي هي المرجعية لان لديها راي خلاف ما يريد ، ولا اعتقد انت بغافل عن كارثة النجف التي حلت بها ايام علاوي وقد عجزت كل الاطراف من حلها حكومية برلمانية عربية اممية ولو لا قدوم السيد من لندن لحدث ما لايحمد عقباه .
اما وقفتك الثالثة بان المرجعية تدعم الاحزاب الشيعية بدليل مشاركة اثنين من وكلائها بالانتخابات الاولى فهذا خلط في الراي وفي استخدام العبارات، لماذا تقول دعم للاحزاب ـ الشيعية ـ بدليل مشاركة وكلائها ؟هل تستطيع ان تثبت ان السيد لفظ او كتب كلمة شيعة في العراق ؟ لا يحق للوكيل ان يشارك بالانتخابات ويحق لغيره من الفسقة ان يشاركوا في الانتخابات ؟ هل انتقد احدكم الارهابيين والبعثيين الذين شاركوا في الانتخابات ؟ واما بخصوص الشريط الفديو فاني لاول مرة اسمع به وان كان صحيحا فراي المراجع باسلوب الانتخابات والقوائم المفتوحة يعد نقطة ايجابية ولا يؤاخذون عليها .
وبخصوص المالكي وما قاله قبل يوم من الانتخابات اثناء لقائه بالمرجعية فانه مردود عليكم لا لكم فان المالكي اكتسح انتخابات مجالس المحافظات ولم يستعين بالدعاية التي انت ذكرتها وحتى وان قال ذلك سواء صح الكلام ام لم يصح فللسياسي اسلوبه في استخدام تصريحاته وعليكم انتم ان تتحققوا من ذلك ، واما انكم تغتاظون لكثرة اتباع المرجعية فهذا يعني ان غايتكم ليست السياسة بل المرجعية .
واما موقف السيد السيستاني من المظاهرات الاضحوكة التي ذكرتها فكان موقفه واضح الا وهو صحة المطاليب وخطأ الاسلوب لانك تعلم من هم الداعين الى المظاهرات ، ولو ان هنالك قضاء قوي في العراق لرايت الاجندة التي حاولت ان تستخدم الفيسبوك لتحقيق اهدافها المريضة امام العدالة ، هل تعلم ماذا قال الامام علي عليه السلام عن هذه المظاهرات ؟ قال"" كلمة حق يراد بها باطل"" .
الان الحديث عن المرجعية فلدي سؤال بخيارين ، الاوهو ، هل السيد السيستاني رجل عادي ام ذو منزلة علمية رفيعة ؟ فان قلت عادي ، فلم الاكتراث بمواقفه ؟ وان قلت عالم ومرجع ، اذن فليس من حقك ان تملي عليه ماذا يجب ان يفعل وماذا يجب ان يقول ، واما ان للمرجعية موقف سلبي باتجاه الشعب العراقي فانك تستطيع البحث في كوكل عن راي الراي العام مستبعدا الاراء البعثية والوهابية والموالية للمرجعية وسترى ان رايهم لولا المرجعية لاقتيد العراق الى حرب طائفية .
واما انك تريد من المرجعية الانعزال كما كانت في سابق عهدها فانك تعلم انها انعزلت في زمن الطاغية بارادة الطاغية ويكفيها فخرا انها صمدت ولم تبع دينها للطاغية الذي حقد عليها ودبر جريمة الاغتيال لها ولبعض العلماء الابرار ومنهم الغروي والبروجردي اللذان استشهدا اما السيد فان الله حفظه واستشهد خادمه بدله ،وانعزال السيد بحد ذاته هو صوت مدوي رافض لحكم الطاغية .

واما انك تريد منه الانعزال بعد الاحتلال ايمانا منك براي الليبرالية فهذا رايك ولا يحق لك تخطئة غيرك ، بل انا ارى عين الصواب تدخله لان العالم علم من هم الارهابيين وبدأوا يميزون بين الوهابية والشيعة بفضل مواقف السيد بعد ما اخذت فكرة الارهاب على المسلمين قاطبة .
نعم كان للمرجعية طموح في الاداء الحكومي الا انه جاء الاداء الحكومي دون المستوى ورفض استقباله للمسؤولين جعلهم امام امتحان لاثبات صدق نواياهم عند زيارة المرجعية فالذي لا يصحح مساره السياسي فهذا دليل واضح على نفاق زياراته السابقة للمرجعية ، واعتقد سمعت ايها الاخ الراد ماذا صرح النجيفي مؤخرا .
المرجعية لا ترغم احدا على زيارتها ولا ترغم احدا على اتباعها ولكنها ترفض من لا يليق بها بان يتبعها او الحديث باسمها او يزورها.ولم يتربع السيد على كرسي المرجعية بانتخابات او ديمقراطية او بانقلابات وان اردتموها فخذوها ودعوه .
اين ردوا ومن الراد على مقالي لا اعلم سوى انه وصلني على بريدي وانه منشور في المنتديات والمواقع وانا اهتم الى ماقيل وليس الى من قال .

[514: عدد الزيارات]

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني