بهلول في الكنيسة
سامي جواد كاظم
2010/11/04
ساق القدر مع حب الفضول لدى بهلول عندما راى بناية شاخصة وسط بغداد بزخرفة وهيئة تختلف عن الجوامع الاسلامية وراى الناس يدخلون فيها فدخل معهم ليرى ماذا يجري . جلس في الصف الاخير وهم يرتلون قداساتهم وصلواتهم وراى الصليب فعلم انهم مسيحيون ، وفجأة دخلت مجموعة ارهابية الكنيسة مع رمي عيارات نارية في الهواء مزقت التراتيل قاموا باحتجاز الاخوة المسيحيين ، وهم ينظرون في وجوههم لفت انتباههم بهلول حيث زيه لا يدل على مسيحيته اقترب منه احد الملثمين وساله هل انت مسيحي؟..... اجابه ومن غير ان يلتفت اليه كلا .... اذن ماذا تفعل هنا ؟..... اجابه وانت ماذا تفعل هنا ؟..... قال : انا من منظمة دولة العراق الاسلامي جئت لتنفيذ عملية في الكنيسة وعرض مطالب عليهم ان لم يحققوها اقوم بقتل الرهائن ...... اجابه بهلول وانا كذلك .
تفاجأ الارهابي وقال له من اي منظمة انت ؟.... قال : منظمة البطولة الاسلامية ،وطالما جئنا لنفس الهدف فاما ان اعرض عليك مطالبي وانسحب او تعرض علي مطالبك وتنسحب ...... اجابه الارهابي مطاليبنا الافراج عن المعتقلين في السجون العراقية مع فدية مالية .
قال بهلول: وانا لي مطالب فعليه انسحبوا وساتفاوض انا معهم لتحقيق مطاليبنا الاثنين ...... فقال له الارهابي وانتم ماهي مطاليبكم ؟..... قال بهلول : اولا السماح للمسلمين ببناء جوامع في الدول الاوربية وامريكا وثانيا الكف عن اختطاف المدنين وطلب الفدية وثالثا الكف عن اعتقال المسلمين كرهائن في البلاد الغربية ، ورابعا على الحكومات العربية التوقف من منح الجنسية العربية للاجئين السياسيين الامريكيين والاوربيين
ماذا يجيبون بهلول على هذه المطالب ؟ انها عقول جافة ومتعفنة حيث بدا احدهم ينظر الى الاخر كيف يجيبون بهلول على مطاليبه ؟!!!

[564: عدد الزيارات]

تعليقات الزوار

الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني